اسئلة موجهة إلى سعد ألدين العثماني من طرف الصحفي مصطفى الفأن

إلى المحترم الدكتور سعد الدين العثماني حفظه الله ورعاه

وبعد،

أبعث إليكم دكتور أسئلة إضافية وإذا ما بدا لك أن بعضها خارج عن السياق أو يسبب بعض الحرج فمنحقكم حذفها أو عدم الإجابة عنها. وأرجو ألا أكون ثقيلا في أسئلتي.

أخبرك دكتور أنني سررت جدا بهذا الحوار معك حتى لوم لم يكن مباشرا، كما أخبرك أن مادته  التقديمية التي صدرت اليوم بالجريدة كان لها صدى جد إيجابي. شخصيا تلقيت العديد من المكالمات الهاتفية تهنئنا على هذا السبق الصحفي. أشكرك شكرا خاصا.

1- وما هو تعليقك على خروج النسخة الثانية من الحكومة  بـ39 وزيرا في ظل الحديث عن أزمة اقتصادية تقتضي سياسة تقشية للحفاظ على المال العام؟

2- لم يفهم كثير من المتتبعين كيف أن الوزير العثماني كان له موقف مؤيد لما وقع في مصر بعد عزل الرئيس مرسي، فيما حزبكم العدالة والتنمية كان له موقف رافض لما أسماه “الانقلاب على الشرعية”. كيف تعلق على هذه المفارقة؟

3- طيلة المدة التي قضيتها على رأس الخارجية، كان هناك انطباع أن الدبلوماسية المغربية تسير برأسين، بل إن هناك من يقول إن العلاقة بينك وبينك الوزير المنتدب السابق يوسف العمراني لم تكن سمنا على عسل. إلى أي حد هذا الأمر صحيح؟

4-هل كان العثماني يخبر بكل القرارات التي تهم الديبلوماسية المغربية أم أن هناك قرارات لم يكن يشرك فيها؟

5- ما الذي استفاده العثماني من وجوده على رأس الخارجية المغربية قرابة سنتين؟ وهل صحيح أن السلطة تقود إلى الثروة؟

6- هناك من قال إن العثماني خرج من الوزارة ليهيء نفسه لخلافة عبد الإله بنكيران على رأس الحزب. ما هو تعليقك؟

7- وهل ستعود إلى عيادتك كطبيب نفسي أم أنك لم تعد في حاجة إلى مزاولة هذه المهنة بعد الاستوزار؟

Add a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.