المغرب.. المقاطعة الاقتصادية شكل جديد من الاحتجاج!!

في الصحف اليوم: الغرب منقسم حيال المعلومات التي أدلى بها رئيس الوزراء الإسرائيلي حول البرنامج النووي الإيراني، والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يقوم بدور الوساطة بين الرئيس الأمريكي وطهران لأجل ضمان استمرار الاتفاق النووي وتجنب التصعيد. في الداخل يواجه إيمانويل ماكرون انتقادات بسبب توقيت زيارته لأستراليا والذي يتصادف مع مسيرات 1 مايو والاحتجاجات الاجتماعية. وفي المغرب، تتواصل حملة المقاطعة لبعض المنتجات الاقتصادية والصحف ترى أنها شكل جديد من الاحتجاج بعدما قمعت السلطات الاحتجاجات التي خرجت في الريف وجرادة.

صحيفة الحياة في طبعتها الدولية أشارت إلى المعلومات التي عرضها رئيس الوزراء الإسرائيلي أول أمس حول البرنامج النووي الإيراني وقالت الصحيفة إن هذه المعلومات لقيت ترحيبا حارا في الولايات المتحدة وفتورا في أوروبا مما يفاقم الانقسام ويوسع الشرخ بين الحلفاء الغربيين. كل هذا يجري بحسب الصحيفة، قبل إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب في الثاني عشر من الشهر الجاري قراره بشأن احتمال الانسحاب من الاتفاق النووي المُبرم بين طهران والدول الست.

وقبل عشرة أيام من إعلان دونالد ترامب قراره بشأن الاتفاق يكثف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون اتصالاته مع باقي الرؤساء ورؤساء الحكومات الذين وقعوا على الاتفاق. وذلك لأجل ضمان استمرار الحوار مع طهران وتجنب أي تصعيد، تقول صحيفة لوباريزيان. الصحيفة الشعبية الفرنسية أشارت إلى مدى صعوبة مهمة ماكرون التي بدأها منذ السبت الماضي ومعه المستشارون والدبلوماسيون وخبراء الاقتصاد، كلهم يحاولون استباق إعلان دونالد ترامب الذي قد يقرر تمزيق الاتفاق النووي كما وعد بذلك في حملته الانتخابية.

الرئيس ماكرون موجود حاليا في أستراليا في زيارة تستغرق يومين صحيفة ذي أوستريليان تعود على أهم رهانات هذه الزيارة وتصف ماكرون بالليبرالي الإصلاحي الذي أحدث قطيعة مع ممارسات الرؤساء السابقين، ووصفت الصحيفة دبلوماسية ماكرون بالنشطة والمتعددة الأوجه فهو حليف لدونالد ترامب لكنه في الوقت نفسه أكبر المنتقدين لسياسته.

إيمانويل ماكرون يواجه انتقادات معارضيه الذين يرون أن التوقيت غير مناسب لزيارة بلد كأستراليا، فالشارع الفرنسي يشهد احتجاجات كثيرة، والمسيرات التي خرجت أمس بمناسبة اليوم العالمي لحقوق العمال تخللتها أعمال عنف وشغب. موقع هافنغتون بوستالإخباري في طبعته الفرنسية يقول إن ماكرون انزعج عندما سأله أحد الصحفيين عن مدى ملاءمة توقيت هذه الزيارة. الرئيس الفرنسي رد بالقول ماذا كنتم تريدونني أن أفعل أن أبقى في بيتي لأشاهد التلفزيون؟ وقال إنه لا يسعى إلى التهرب من مواجهة مشاكل بلاده.

صحيفة لوفيغارو عادت على أعمال العنف والتخريب التي شهدتها العاصمة باريس يوم أمس، ونشرت هذه الصورة لعناصر من حركة “بلاك بلوك” وهم شباب محسوبون على اليسار المتشدد، كان عددهم يوم أمس في شوارع باريس يفوق ألف شخص، جاؤوا بذريعة المشاركة في مسيرة الأول من مايو لكنهم دخلوا في مواجهات مع رجال الأمن مما أسفر عن توقيف مئتي شخص منهم. الصحيفة ترى أن هؤلاء المخربين كما سمتهم لا يمثلون أحدا ودعت السلطات إلى تحمل مسؤوليتها في ضمان أمن وأملاك الفرنسيين.

في اليوم العالمي لحقوق العمال حاولت زعيمة حزب الجبهة الوطنية اليميني المتشدد تلميع صورة حزبها والعودة إلى الساحة السياسية نقرأ في صحيفة لوباريزيان. الصحيفة تقول إن مارين لوبان اختارت مدينة نيس في جنوب فرنسا لتخليد هذا اليوم. وهي سابقة في تاريخ الحزب الذي عودنا على تنظيم مسيرة خاصة به في العاصمة باريس، لكن مارين لوبان وأعضاء حزبها كانوا ممتعضين من عدم حضور كل رؤساء الأحزاب الشعبوية الأوروبيين الذين دعتهم. الصحيفة تقول إن غياب زعماء أحزاب يمينية متطرفة كزعيم حزب “من أجل الحرية” الهولندي غيرت فيلدرز ورئيس حزب “الرابطة الإيطالية” ماتيو سالفاني.. هذا الغياب أفسد فرحة حزب الجبهة الوطنية الذي كان يسعى إلى حشد الدعم لأجل الانتخابات الأوروبية المقبلة.

في موضوع آخر متعلق بحملة المقاطعة الاقتصادية لعدد من المنتجات في المغرب، نقرأ في صحيفة القدس العربي أن هذه المقاطعة ورغم كل ما أثارته من نقاش في الفضاء العام إلا ان الحكومة بقيت صامتة. الصحيفة انتقدت صمت رئيس الحكومة سعد الدين العثماني الذي لم يدل برأيه في هذا الحدث الذي يعد سابقة في تاريخ أشكال الاحتجاج في المغرب، ورأت صحيفة القدس العربي أن حملة المقاطعة وضعت الأحزاب والتآلف الحكومي والبرلمان في موقف حرج.

صحيفة العربي الجديد نقرأ أن حملة المقاطعة هذه والتي هي في حد ذاتها حركة احتجاجية، تشكل جيلا آخر من الاحتجاج غير المكلف سياسيا أو ماديا. هذه الحملة هي بمثابة رد على القمع الذي تعرّضت له الاحتجاجات التي نزل أصحابها إلى الشارع في منطقة الريف ومدينة جرادة. المقاطعة الاقتصادية هي نوع جديد من العصيان المدني السلمي الذي يصعب قمعه، أو احتواؤه، وقد بدأ يؤتي أكله. حسب كاتب المقال علي أنوزلا في صحيفة العربي الجديد.

France24

هذه المقالة كُتبت ضمن التصنيف Non classé. الوسوم: , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.