أنباء عن إصابة ملك المغرب بشلل نصفي على اثر عملية جراحية

نقلا عن موقع نبض الحرية ، الملك محمد السادس يكون قد أصيب بشلل نصفي بعد إجراءه عملية جراحية ثانية على مستوى القلب.

ربما يفسر ذلك الغيابات المستمرة لملك المغرب التي كثر الحديث عنها في الصحافة العالمية، أخيرها موقع افريكا انتلجنس المقرب من المخابرات الفرنسية.

ويقول الموقع، في مقال تحت عنوان “عاد الهمة ولكن غياب الملك في تزايد”، ان الملك صار أكثر غيابا حتى انه قضى أكثر من 100 يوم خارج المغرب منذ بداية السنة، ولا أحد ييستطيع معرفة عدد المرات بالضبط التي تنقل فيها بين الرباط وقلعته في بيتز الفرنسية.

ويتابع المصدر الإعلامي انه اصبح من الصعب حتى على اقوى مستشاريه ان يصلوا اليه، بمن فيهم الطيب الفاسي الفهري، ومدير المخابرات الخارجية محمد ياسين المنصوري الذي يشتكي في مجالسه الخاصة من عدم اطلاع الملك على المذكرات les notes التي يرفعها له.

وحسب الموقع فإن عائلة الملك هي الأخرى يستعصي عليها الوصول اليه الا قليلا باستثناء الأميرة مريم التي تحظى لديه بمقام خاص.

ويضيف الموقع المتخصص في القضايا الأمنية والدبلوماسية والعسكرية ان مشاكل الطلاق مع سلمى بناني زادت من هموم الملك وانشغالاته عن مهامه، وان الهمة كان دائما صلة الوصل الوحيدة بين الملك والمغرب، و”مادته الرمادية” على حد تعبير الموقع.

Add a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.